التخطي إلى المحتوى

الإحتفال باليوم العالمي للتوعية بمخاطر الألغام والقنابل العنقودية

صنعاء- سعيد الشرعبي

نظمت اللجنة الوطنية للتعامل مع الالغام والمركز التنفيذي للتعامل مع الالغام فعالية توعوية بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بمخاطرالالغام والقنابل العنقودية .حضر الفعالية الفريق اول/سلطان السامعي _ عضو المجلس السياسي الاعلى وعدد من مسئولي الحكومة ومجلس الشورى واللجنة الوطنية للتعامل مع الالغام والمركز التنفيذي للتعامل مع الالغام وممثلي منظمات المجتمع المدني وعدد من الناشطين بمجال حقوق الانسان وجمع غفير من ضحيا اللغام والقنابل العنقودية نتيجة العدوان على بلادنا.
وتضمن برنامج الفعالية فقرات توعوية معبرة عن معانات ضحايا اللغام والقنابل العنقودية ومدى الاضرار التي لحقت بهم صحيا ومعيشيا .واقيم معرض مصاحب للفعالية يوضح حجم الكارثة التي لحقت بضحايا الألغام والقنابل العنقودية من خلال الاحصائيات والصور .
وأوضح الاستاذ /علي صفرة _ نائب رئيس اللجنة الوطنية للتعامل مع الالغام ومدير المركز التنفيذي للتعامل مع الالغام ان العالم والجمعية العامة للامم المتحدة يحتفلوا يوم 4ابريل باليوم العالمي للتوعية من مخاطر الالغام_بموجب قرار الجمعية العامة للامم المتحدة رقم97/60والمؤرخ 8ديسمبر2005م والذي اعلنت ان يوم 4 أبريل من كل عام رسميا اليوم العالمي للتوعية بالالغام والمساعدة في الاعمال المتعلقة بالالغام واضاف انه تم الاعداد للاحتفال بهذا اليوم تحت شعار (الالغام والقنابل العنقودية كارثة انسانية).
من جهته قال الاستاذ/زيد البعوة _كاتب صحفي ان الشعب اليمني ودع العام السادس من العدوان ونحن الأن في بداية العام السابع من العدوان واليوم 4 ابريل هو اليوم العالمي للتوعية من مخاطر الالغام والقنابل العنقودية ومخلفات الحروب بشكل عام .
واضاف ان اليمن تشهد خلال هذه المرحلة بشكل كبير اضرار في هذا الجانب ، بل الأكثر ضررا على مستوى الشرق الاوسط لا يوجد بلد ملوث بالقنابل العنقودية والالغام وكل مخلفات الحروب كما هو الحال عليه في اليمن .و على الرغم من الجهود التي تبذل من المركز التنفيذي للتعامل مع الالغام هناك الكثير من التحديات والصعوبات التي يواجهها لان الحرب مستمرة والعدوان مستمر وهذا يستدعي تظافر الجهود الانسانية سواء على المستوى المحلي او على المستوى العالمي لان الجميع في دائرة الخطر