التخطي إلى المحتوى

صفقة مقاتلات “سوخوي-35” بين مصر وروسيا تسيطر على جميع الأنباء والتقارير العسكرية في العالم .

يمن ماكس : متابعات

إستحوذت صفقة طائرات السوخوي-35 التي وقعتها مصر مع روسيا على الأخبار في جميع دول العالم والتقارير العسكرية العالمية، وبخاصة بعد الأنباء و التكهنات التي تتحدث عن إقتراب تدخل مصري في ليبيا لمساندة قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

مقاتلات “سوخوي-35” الروسية تتميز بإستطاعتها و بأقل عدد منها من القيام بعملية اجتياح جوية كاملة لسماء العدو، إلى جانب كونها المقاتلة الوحيدة التي تستطيع حمل صواريخ “براموس” و”ياخونت” المتطورة، بالإضافة إلى قدرتها على حمل من 12 إلى 16 صاروخ جو-جو، ومايميزها اكثر انها مصممة في الأساس لمواجهة مقاتلات “إف-35″ و”إف-22” الأمريكية.

الباحث العسكري المصري، محمد الكناني، اكد في تصريحات ادلى بها لموقع روسيا اليوم رصدته شبكة يمن ماكس الإخبارية أنه لا يمكن المقارنة بين مقاتلات “سوخوي-35” الروسية، ومقاتلات “إف-35” الأمريكية، حيث أنه لا يمكن أن تكون “سوخوي-35” بديلة لـ “إف-35”.

وأشار الباحث العسكري إلى أن “هناك اختلافا في المهام والاختصاصات، وكذلك الأجيال”، موضحا أن “المقاتلة الأقرب في القدرات والمهام لـF-35  الأمريكية هي الرافال الفرنسية، بفضل قدرات الحرب الإلكترونية المتطورة، والذكاء الصناعي المتقدم والفلسفة التي صممت على أساسها للتفوق على نفس جيلها من المقاتلات ومجابهة الجيل الخامس”.

الكناني اضاف أنSu-35 (سوخوي-35) مقاتلة جيل رابع متقدم غير شبحية لديها تعددية للمهام بكل تأكيد، ولكنها مصممة بشكل رئيس كمقاتلة تفوق جوي مثل مقاتلة F-15C Eagle الأمريكية، قادرة على تنفيذ مهام الاجتياح الجوي لسماء العدو، وفرض السيطرة الجوية في سماء المعركة، وتوفير الغطاء الكامل للقوات الأرضية وللمقاتلات الصديقة متعددة المهام أثناء تنفيذها للمهام الهجومية.

حفظ الله مصر العروبة قيادة وحكومة وشعباً

المصدر: روسيا اليوم RT