التخطي إلى المحتوى

مستشفى يوني ماكس الدولي يواجه شائعات الخصوم “تفاصيل”.

يمن ماكس : محمد جميل

اعرب المدير التنفيذي لمستشفى يوني ماكس الدولي الدكتور باسم العامري عن امتعاضة من الاساليب المقززه التي يستخدمها بعض اعداء النجاح في اطلاق الشائعات الا اخلاقيه على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الصفحات الصفراء عن نشاط المستشفى وكادره

وفي بيان لوسائل الاعلام صدر عن ادارة المستشفى اليوم قال ان الادارة متعجبة ممن يقف وراء الحملة الظالمة والحاقدة التي تستهدف سمعة المستشفى المشرفه مستخدمين فيها شهادات الزور والبهتان والتي خلت جميعها من المصداقيه والواقع المعاش

لافتا الى ان حقائق العمل الانساني والطبي الذي يمثل اهم مرتكزات العمل في مستشفى يوني ماكس الدولي هي ما اغاضت تلك الابواق المأجورة التي خدمت مصالح الحاقدين والانانية العمياء على حساب تلك الايادي البيضاء من الكادر الطبي المؤهل العامل والامكانات والاجهزة التي سخرها المستشفى لخدمة المواطن اولا واخيرا وانقاذا للمريض الذي غالبا مايكون قد رفضت استقباله اغلب المستشفيات دون اي اشتراطات عونا لاهله الذين يتمسكون بالامل والثقه بالله وقدرات كادر المستشفى ومعداته

واوضح العامري في البيان ان الموت والحياة بيد الله تعالى وعندما يحين وقت الاجل فذاك ليس له اي شأن الا بما كتبه الله رغم اي جهود تبذل وفي اي مكان في العالم

واشار الى ان المستشفى قد ساند بشكل كبير الجهود الحكومية في القضاء على الجائحات والاوبئه التي يتعرض لها اليمنين كان اخرها وباء كورونا الذي قد خصص له المستشفى قسما لاستقبال الحالات ووفرت الامكانات وبتكاليف مخفضة ولم يكترث للارتفاع المرعب للمستلزمات الطبية اسنادا للجهود العامه في مواجهة الوباء

واشاد البيان بخدمات المستشفى والاطباء والممرضين مستعدا لعرض ومناقشة كافة الاجراءات والخدمات التي تقدم للمرضى في اي مكان وصولا للمجلس الطبي الاعلى

واعتبر يوني ماكس انه الشائعات والادعاءات الكاذبه التي اطلقت لخدمة اصحابها لم تكن لتسكت عن ما دار فيها وزارة الصحه والمجلس الطبي وتتجاهلها الا لعلمهم المؤكد بانها تلفيق يهدف الى النيل من النجاحات المتوالية لهذا المستشفى ولن يضر او يغير من مكانة المستشفى لدى عملائه شيء

هذا وقد طالب البيان اصحاب تلك المنشورات الباطله التقدم للجهات المعنية بما ينشرونه للفضح ان كان مايقال هو الحق والتي لها حق التدخل والانصاف وستواجه المستشفى ان كان ذلك هو الحقيقه لكنه افتراء وحاشى ان يحرك المفترون ساكنا لمواجهة الحق الذي يعبر عنه نجاحات يوني ماكس وشهادات الجهات المعنية له بالارتقاء بالمستشفى الى الاعالي في الخدمات وبكفاءه عاليه

هذا وقد سرد البيان خدمات المستشفى التي تتقارب في تكاليفها مع المستشفيات العامه ويرقى بعضها الى المجانية متمثلة بافتتاح قسم الخدج والذي به 15 جهاز تنفس صناعي للمواليد والتي لايتجاوز سعر الخدمة 8000 الف ريال مقاربه للمستشفيات العامه وبافضل الكوادر الطبية في العاصمه ،وكذا الخدمه الطبية المنزليه التي لم يقدمها اي مستشفى الى الان وتدشين التأمين الصحي الواصل الى50% للشريحة الاشد فقرا والنازحين وابطال الجيش واللجان من المجاهدين واسر الشهداء والجرحى وذووي الدخل المحدود وواضافة بنك الدم الذي يقدم خدماته للمرضى في المستشفى وكذا اغلب المستشفيات المحيطه والتي تستعين به في اغلب الاحيان والذي يكلف سعر قربة الدم على المستشفى اكثر مما يتم دفعة لشراء الدم

واختتم البيان الدعوة الى المصداقيه ممن نصبوا انفسهم عن اولئك المغرضين والحاقدين وعدم الاستهتار بالجهود المبذوله في سبيل الارتقاء بالعمل الطبي الذي يقدسه مستشفى يوني ماكس ويبذل في سبيله كل غالي ومن يحتاج للحقيقه فعليه زيارة المستشفى وماتلك الحقائق التي تم سردها الا غيض من فيض من حقائق عده يحملها مستشفى يوني ماكس